نظمت جماعة العدل والإحسان وقفة تضامنية مع الشعب الفلسطيني، يوم الجمعة 25/01/2008، أمام مسجد أبي بكر الصديق بحي الداخلة عقب صلاة الجمعة. واستهلت الوقفة بشعارات تندد بالحصار الغاشم على قطاع غزة، وتستنكر خيانة الأنظمة الحاكمة للأمة ولقضيتها المركزية، واختتمت الوقفة بالدعاء للشعب الفلسطيني البطل بالنصر والتأييد وبالتمكين للأمة الإسلامية والهزيمة والخذلان لليهود الغاصبين وكل من لف لفهم. ولم تخلف قوى الأمن المخزنية الموعد  رغم تأخر حضورها- كعادتها حيث حضرت إلى عين المكان بآلياتها القمعية.