إثر الهجمة الصهيونية الشرسة الأخيرة على الشعب الفلسطيني الأعزل وخاصة الحصار الشامل المضروب على قطاع غزة، نظمت جماعة العدل والإحسان  أحفير- وقفة مسجدية تضامنية، يوم الجمعة 25 يناير 2008 بمسجد الشفاعة. رفعت أثناءها شعارات منددة بالعدوان الصهيو-أمريكي الغاشم، وبالصمت العربي الرهيب.

وقد ختمت هذه الوقفة بتلاوة البيان، والدعاء بالنصر والتمكين لأهل فلسطين المرابطين.