بسم الله الرحمن الرحيمالاتحاد الوطني لطلبة المغرب

الكتابة العامة للتنسيق الوطني

يرزح الشعب الفلسطيني الأبي في قطاع غزة العزة تحت نير الحصار الصهيوني الجائر الذي منع عن العزل أساسيات الحياة من الغذاء والماء والكهرباء والمحروقات… كما منع عن الأطفال والشيوخ والمرضى الحليب والأدوية، وأغلق كل المعابر الحدودية في مشهد همجي تتاري جبان… كما يعاني هذا الشعب البطل ويلات الغارات الجوية الغادرة وتوغلات الآلة العسكرية الصهيونية الغاصبة التي يسقط جراءها يوميا عشرات الضحايا والمعطوبين والشهداء.

إن العجرفة والغطرسة الصهيونيتين لم يثنيا الشعب الفلسطيني البطل عن صناعة ملحمة أخرى من الثبات والصمود عنوانها المقاومة والممانعة في تحد شجاع لآلة القمع والحصار الصهيونيين.

لا غرابة في أن يفرض الكيان الصهيوني حصاره ويكثف هجماته وقصفه الغادر على الأبرياء والعزل في قطاع غزة مباشرة بعد زيارة بوش الاستعمارية الداعمة للكيان الصهيوني، زيارة استطاعت أن تحشد موافقة الأنظمة العربية المنبطحة على الانخراط أو الصمت عن مخططات السيطرة في المنطقة العربية برمتها واستغلال مواردها وإرهاب شعوبها ومحاصرة شرفائها وأحرارها.

إن ما يصنعه الكيان الصهيوني الغاصب ضد إخواننا الفلسطينيين العزل هو جريمة إنسانية نكراء، وكارثة بشرية بشعة، وهو خرق سافر للمواثيق العالمية لحقوق الإنسان، وتجاوز فضيع لشعارات الديمقراطية والشرعية الدولية… التي يتبجح بها الغرب.

إننا طلاب المغرب في إطار منظمتنا العتيدة الاتحاد الوطني لطلبة المغرب إذ نضم صوتنا إلى الأصوات الحرة الأبية وقبضتنا إلى قبضة الأيدي النقية الممانعة القوية للدفاع عن الحق الفلسطيني في الحياة الكريمة، نعلن ما يلي:

1- تنديدنا الصارخ بالحصار الغاشم المضروب على شعبنا في فلسطين السليبة عموما، وفي قطاع غزة العزة على وجه الخصوص.

2- مناشدتنا المنتظم الدولي التدخل العاجل لوقف فصول هذه الكارثة الإنسانية في حق أبناء ونساء وشيوخ وسيادة الشعب الفلسطيني.

3- دعوتنا الفصائل الفلسطينية إلى نبذ الخلافات جانبا وتوحيد الصف للتصدي للعدو الغاصب.

4- استعدادنا الكامل للانخراط في كل التحركات الشعبية والأهلية وطنيا ومحليا الرامية إلى ممارسة الضغط على صناع القرار في اتجاه فك الحصار ووقف مسلسل الاعتداءات والهجمات العسكرية في الضفة والقطاع.

5- دعوتنا طلاب المغرب إلى التحرك الجماهيري المنظم لمساندة الشعب الفلسطيني في محنته وإبداع أشكال تضامنية قوية، وكذا المشاركة في الوقفات المركزية الثلاث التي دعت إليها فعاليات المؤتمر القومي الإسلامي والعربي والأحزاب العربية ومجموعة العمل الوطنية والجمعية المغربية لمساندة الكفاح الفلسطيني، وذلك وفق البرنامج التالي:

– يوم الثلاثاء 22 يناير 2008، على الساعة السادسة مساء، أمام مقر الأمم المتحدة، بمدينة الرباط.

– يوم الجمعة 25 يناير 2008، على الساعة السادسة مساء، أمام مقر الأمم المتحدة، بمدينة الرباط.

– يوم الأحد 27 يناير 2007، على الساعة الحادية عشرة صباحا، في ساحة البريد بشارع محمد الخامس، بمدينة الرباط.

عاشت فلسطين حرة أبية.عن الكتابة العامة للاتحاد الوطني لطلبة المغرب

الرباط في 21 يناير 2008