أقدمت السلطة المحلية بأكادير على منع الوقفة التضامنية مع الشعب الفلسطيني المحاصر بغزة، والتي دعت إليها العديد من الفعاليات بالمدينة تتقدمها جماعة العدل والإحسان وحركة التوحيد والإصلاح وأحزاب الاستقلال والاتحاد الاشتراكي والبديل الحضاري والكونفدرالية الديمقراطبة للشغل… وكان من المقرر أن تنظم هذه الوقفة ابتداء من الساعة الرابعة بعد زوال أمس الثلاثاء 2008/01/22 أمام سينما السلام وسط المدينة. إلا أن باشوية المدينة ردت على التصريح بالوقفة بمنع كتابي بدعوى عدم احترام الآجال القانونية. وقد أجلت الهيآت المنظمة هذا الشكل التنديدي بالحصار الظالم لغزة إلى يوم السبت 2008/01/26 على الساعة الرابعة بعد الزوال بنفس المكان.