عمدت السلطات المخزنية بفاس إلى اعتقال الأستاذ عبد الحميد مساعد، عضو جماعة العدل والإحسان، صباح يوم الاثنين 21 يناير 2008، والتحقيق معه للمرة الثالثة، قبل إحالته على وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بفاس، الذي حدد تاريخ 28 يناير2008 لمحاكمته بعد متابعته بتهمة التماس الإحسان العمومي بدون ترخيص ..

وتجدر الإشارة أن الأستاذ مساعد كان قد تم اعتقاله يوم 23 دجنبر2007 على خلفية جمع جلود الأضاحي، التي تبرع بها أعضاء الجماعة والمتعاطفون للعمل الخيري الذي تقوم به الجماعة في إطار التكافل الاجتماعي … واستُدعي مرتين أخربتين للتحقيق معه في مخافر الشرطة، حيث تعرض لمسلسل من الاستنطاق لا علاقة له بالتهمة أعلاه، من قبيل السؤال عن عمل الجماعة ومؤسساتها …