وجه مدير عمليات الأونروا في قطاع غزة “جون جنج” نداء عاجلا إلى دول العالم لمساعدة وإنقاذ سكان قطاع غزة، الذين يعيشون مأساة حقيقية في ظل منع المساعدات التموينية والوقود عن الدخول إلى القطاع منذ الخميس الماضي.

وقال “جنج” في مؤتمر صحفي عقده في غزة مساء أمس أن “أكثر من 600 ألف فلسطيني من سكان مدينة غزة يغرقون الآن في ظلام دامس وأن المخابز أغلقت أبوابها ومولدات الطاقة الكهربائية في المشافي لا تعمل في الأقسام الضرورية”.

ودعا العالم إلى التحرك لإنقاذ مئات الآلاف من الفلسطينيين الذين هم في أمس الحاجة للمساعدة.

وطالب “إسرائيل” بفتح معابر القطاع بسرعة دون تأخير مشيرا إلى أن الحكومة الإسرائيلية كانت قد أصدرت قبل أسبوع قرارا بزيادة كميات الوقود الموردة إلى غزة ثم ما لبثت أن ألغت القرار وفرضت حصارا مشددا على غزة.

وأضاف أن غزة لا يكفيها أن تدخل كميات من الغذاء عبر شاحنات فقط بل المطلوب هو الحفاظ على كرامة الإنسان وحل مشاكله عبر حل سياسي لكافة مشاكله الحالية.