جماعة العدل والإحسان

الحي الحسني

قصاصـــــة إخباريـــة

على إثر المجزرة التي تعرض لها الشعب الفلسطيني من تقتيل هذا الأسبوع والتي راح ضحيتها 28 شهيدا أمام صمت الأنظمة العربية بل وتواطؤها الفاضح مع أعداء الأمة، نظمت جماعة العدل والإحسان- الحي الحسني رفقة أبناء المنطقة بالدار البيضاء وقفة احتجاجية بعد صلاة الجمعة 18 يناير 2008.

ردد خلالها جموع المشاركين الشعارات المنددة بهذه المجزرة وبتواطؤ حكام العرب على القضية الفلسطينية، حيث عبرت الوقفة عن مدى تماسك كيان الأمة الإسلامية من مشرقها إلى مغربها خاصة في بلدنا الحبيب المغرب، لترفع أيدي الضراعة إلى المولى عز وجل في الختام لإخواننا المجاهدين في أرض المعراج بالنصر والتمكين.

الجمعة تاسع محرم 1429

18 يناير 2008