هدد رئيس بيلاروسيا الكسندر لوكاتشنكو بطرد سفير الولايات المتحدة إذا شددت واشنطن عقوباتها الاقتصادية على بلاده معتبرة نظامها قمعيا .

وصرح لوكاتشنكو إذا طبقت العقوبات فإننا سنرد بأكبر حزم، وأضاف أن أول من سيطرد سيكون سفير الولايات المتحدة محذرا من انعكاسات سلبية على المصالح الأمريكية و ليس فقط على مصالح بيلاروسيا،وكانت وزارة الخزينة الأمريكية الشهر الماضي قد قامت بتجميد حسابات الشركة النفطية والكيميائية البيلاروسية “بلنفطخيم” و حسابات ستة مسؤولين بيلاروسيين من ضمنهم الرئيس