يشارك المغرب بوفد كبير يرأسه وزير الخارجية المغربي الطيب الفاسي الفهري في أعمال مؤتمر أنابوليس لـ”السلام في الشرق الأوسط” الذي ينطلق في مدينة انابوليس الأمريكية التاريخية اليوم، وذكر مصدر مغربي رسمي في بيان نقلته وسائل الإعلام المغربية أن المغرب سيشارك في هذا المؤتمر الذي تستمر أعماله يومين بصفته عضوا في لجنة متابعة المبادرة العربية للسلام التي تضم إلى جانب المغرب عددا من البلدان العربية.

وينعقد المؤتمر وسط رفض الشعب الفلسطيني بأهم قواه وفصائله، كما تندد بأشغاله عدة فعاليات شعبية ومدنية من خلال عدد من التجمعات العربية والإسلامية كان آخرها فعاليات مؤتمر القدس الدولي بإسطنبول.