جماعة العدل والإحسان

سيدي قاسم

بيان:

ظلم مدبر بالنهار

وغرامة مالية بقيمة 12000 درهم في حق ثلاثة أعضاء من جماعة العدل والاحسان

فاجأت المحكمة الابتدائية بمدينة سيدي قاسم يوم، الأربعاء 14/11/2007 ، المواطنين بإصدار حكمها في قضية ثلاثة أساتذة بدار الكداري، وهم السادة: محمد شرنان، محمد الكرجي ومحمد بوخبزة، بغرامة مالية قدرها 4000 درهم لكل واحد منهم، في ثاني جلسة وبعد منع المتهمين والمواطنين من دخول القاعة إلا بعد رفع الجلسة للمداولة حيث فوجئ الجميع، وخصوصا المحامون، بالحكم السريع والجاهز والجائر، لينضاف بذلك إلى لائحة الأحكام الظالمة المدبرة في واضحة النهار في حق أعضاء جماعة العدل والإحسان.

وللتذكير فإن باشا مدينة دار الكداري كان قد أقدم على تحرير محاضر باطلة في حق الأساتذة الثلاثة حيث تم تقديمهم إلى المحكمة يوم 24/10/2007، في أول جلسة.

ونذكر القضاة ومن وراءهم بقول الله تعالى: (وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون) (الشعراء، الآية 227)

و قول رسول الله صلى الله عليه وسلم: “الظلم ظلمات يوم القيامة” رواه البخاري ومسلم والترمذي.

سيدي قاسم 15/11/2007