أجلت محكمة الاستئناف بمدينة الناظور للمرة الخامسة محاكمة 83 عضو من جماعة العدل والإحسان بمدينة زايو إلى جلسة 28 دجنبر 2007، والتهمة دائما الاجتماع لذكر الله.

يذكر أن هذه المتابعة جاءت على إثر محاصرة واقتحام القوات المخزنية مساء يوم الخميس 15/06/2006 عند الساعة 10 ليلا لبيت السيد فريد زروال، واعتقال أزيد من 88 عضوا من جماعة العدل والإحسان، ولم يتم إطلاق سراحهم إلا بعد الساعة العاشرة صباحا. وإثر ذلك أقدمت السلطات المخزنية وفي خرق سافر لأبسط الحقوق على تشميع بيت السيد فريد زروال وتشريد أسرته المكونة من ثلاثة أطفال بدون أي سند قانوني، وهو كذلك من بين المتابعين في هذه المحاكمة ومازال هو وأسرته مشردين في العراء، فحسبنا الله ونعم الوكيل.