واصلت العملة الأمريكية أمس الثلاثاء تراجعها الثابت أمام العملة الأوروبية الموحدة – اليورو- حيث ارتفع سعر صرف العملة الأوروبية، المتداولة في 13 دولة في القارة، إلى 1.4531 دولاراً في التعاملات الصباحية في أوروبا قبيل أن يرتد إلى 1.4522 دولاراً، إلا أنه أعلى من 1،4471 دولاراً التي بلغها في تعاملات نيويورك مساء الاثنين.

وبدأ تراجع العملة الخضراء منذ قرار الاحتياط الفيدرالي (المصرف المركزي الأمريكي) الشهر الفائت خفض سعر الفائدة بواقع نصف نقطة في المائة، أتبعها قطع ربع نقطة جديدة الأسبوع الفائت.

وربما يضع ارتفاع اليورو الشركات الأوروبية المصدرة إلى الولايات المتحدة أمام خياري خفض الأرباح المتوقعة أو رفع أسعار صادراتهم، كما سيشجع الأوروبيين على التسوق في الولايات المتحدة.