شيع أهالي قطاع غزة 6 فلسطينيين استشهدوا جدد في غارات إسرائيلية واشتباكات مع قوات الاحتلال “الإسرائيلي” التي توغلت الجمعة في مناطق مختلفة من القطاع.

وينتمي ثلاثة من الشهداء إلى كتائب القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، والآخرون من سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي.

كما أسفر التصعيد الصهيوني عن إصابة 11 شخصا. في حين أقر جيش الاحتلال بإصابة اثنين من جنوده بجروح وصفها بالطفيفة.

وفي سياق تضييق الخناق الإسرائيلي على قطاع غزة، واصلت حكومة أولمرت تنفيذ القرار الذي بدأته الخميس الماضي بتشديد العقوبات على القطاع، عبر خفض إمداده بالكهرباء والمحروقات ردا على الصواريخ الفلسطينية.