قال مدير الأبحاث في منظمة أوبك حسن قبازرد إن المنظمة قادرة على تعويض العجز في الإمدادات النفطية من شمال العراق البالغة مليون برميل نفط يوميا في حال توقفها نتيجة أي أعمال عسكرية محتملة.

وقد سجلت أسعار النفط مستويات قياسية تجاوزت مؤخرا حاجز الـ 90 دولارا للبرميل في ظل القلق إزاء إمكانية حدوث تعثر لتدفقات المعروض النفطي من شمال العراق وذلك في حال إقدام تركيا على تنفيذ عمليات عسكرية.

وقد أوضحت وكالة الطاقة الدولية أن الطلب على النفط سيشهد ارتفاعا في العام المقبل بمقدار مليوني برميل يوميا في حين تشير تقديرات أوبك إلى أن الرقم سيكون في حدود 1.3 مليون برميل يوميا فقط.