حذرت روسيا الولايات المتحدة من إجراءات انتقامية إذا رفضت واشنطن أن تضع في الاعتبار المخاوف الروسية بشأن درعها الصاروخية في أوروبا.

جاء ذلك غداة إجراء الجيش الروسي تجربة ناجحة بإطلاق صاروخ استراتيجي أعلن الكرملين أنه جزء من منظومة نووية “جديدة بالكامل”.

وتنوي واشنطن نشر صواريخ اعتراضية في بولندا ونظام راداري في جمهورية التشيك في إطار درع تقول إنها مطلوبة للتصدي لهجمات صاروخية محتملة ممن تصفها بـ”الدول المارقة” مثل إيران وكوريا الشمالية، بينما تقول روسيا إن الدرع تهدد أمنها القومي.

وأجرت روسيا الخميس تجربة ناجحة بإطلاق صاروخ إستراتيجي متحرك من نوع “توبول”. وتوقع خبراء عسكريون أن تنشر موسكو في وقت لاحق صواريخها التكتيكية (إسكندرام) لمواجهة الدرع الصاروخية الأميركية.