يبدو أن سعر برميل النفط يسير بأسرع من المتوقع نحو قيمة 100 دولار بعد أن وصل أمس إلى قمة جديدة متجاوزا 88 دولارا، وسجل سعر البرميل الكويتي مستوى قياسيا آخر متجاوزا 75 دولارا.

فقد واصلت أسعار النفط الخام ارتفاعها في المعاملات الآجلة في ظل استمرار المخاوف من عدم كفاية الإمدادات خلال فصل الشتاء مع استمرار الطلب القوي والتوترات السياسية في منطقة الشرق الأوسط.

وتتركز المخاوف على التوترات بين تركيا والأكراد في شمال العراق، خشية أن تتسبب في تعطيل الإمدادات.

ودفعت هذه المخاوف سعر الخام الأميركي للاقتراب من مستوى 88 دولارا للبرميل.

بلغ أعلى مستوى له 87.97 دولارا. كما تجاوز سعر مزيج برنت 84 دولارا للبرميل للمرة الأولى ليسجل مستوى قياسيا عند 84.26 دولار.

وارتفع سعر عقود النفط الأميركي الخفيف لشهر نوفمبر 2.07 دولار إلى 88.30 دولارا للبرميل.