ذكرت صحيفة نيويورك تايمز أن لجنة أمريكية مستقلة ستوصى بإجراء إعادة هيكلة كبرى في قوة الشرطة العراقية لتخليصها من الضباط الفاسدين والمتشددين الشيعة، وكشف تقرير آخر أن واشنطن لم تحقق سوى ثلاثة أهداف من أصل 18 كانت قد حددتها في العراق، ووصف الوضع بأنه سلبي جدا.

وذكرت اللجنة التي شكلها الكونجرس أن الطائفية المتفشية بين صفوف قوة الشرطة العراقية منذ تشكيلها تستدعى التخلص”من وحداتها الحالية”.

وخلصت مسودة تقرير آخر متوقع تقديمه للكونجرس الأسبوع القادم إلى أن العراق لم يحقق سوى القليل من الأهداف السياسية والأمنية التي حددتها واشنطن.

وأشارت صحيفة واشنطن بوست إلى أن التقرير الذي أعده مكتب المحاسبة الحكومية “GAO”، وهو الهيئة التي تعنى بالتحقيقات في الكونجرس، يوضح أن ما أعلنه البيت الأبيض في يوليو الماضي عن تحقيق عشرة أهداف من أصل 18 في العراق يتناقض مع ما جاء في تقرير مكتب المحاسبة.

وتصف واشنطن بوست التقرير بأنه “سلبى تماما” ويقول المحللون إن وصف “سلبي تماما” يعنى استحالة النصر واقتراب لحظة الهزيمة.