بعد الإفراج يوم أمس عن 12 رهينة من الكوريين الجنوبيين التسعة عشر الذين تحتجزهم حركة طالبان، أكدت الحركة ومسؤولون في “سيول” أن سبعة ممن بقي من الرهائن سيطلق سراحهم في وقت لاحق اليوم الخميس.

وقال المتحدث باسم الرئاسة الكورية في مؤتمر صحفي إنه يتوقع الإفراج عن السبعة الباقين بعد ظهر اليوم.

وكانت طالبان أطلقت أمس سراح 12 رهينة كورية بعد أن تعهدت كوريا الجنوبية طبقا للاتفاق بسحب قواتها بحلول نهاية العام الحالي. كما وعدت سيول بمنع بعثات “التنصير” من التوجه إلى أفغانستان في المرحلة المقبلة.

وذكر المجلس القومي للكنائس وهو إحدى الجماعات الكبرى الممثلة للبروتستانت في كوريا الجنوبية في بيان له “إنه سيقبل بغير اعتراض “تعهد الحكومة بإنهاء العمل “التنصيري” في أفغانستان، ويشار إلى وجود نحو 17 ألف كوري جنوبي يعملون في “التنصير” خارج البلاد. ويشكلون أكبر بعثة للتنصير بعد بعثة الولايات المتحدة.