قال الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله يوم الجمعة أن الولايات المتحدة تحاول ترهيب الشعب اللبناني باتخاذ إجراء مالي عقابي ضد معارضي حكومة بيروت التي يدعمها الغرب.

وقال نصر الله إن بوش يعمل كل ما في وسعه لحماية الائتلاف الحاكم. وأضاف أن حكومة السنيورة أصبحت جزءا من الأمن القومي الأمريكي.

وقال نصر الله في خطابه تلفزيوني لأنصاره في مدينة بعلبك ” عندما يخرج بوش ويعتبر حكومة السنيورة جزءا من الأمن القومي الأميركي وجزءا من السياسية من السياسية الأميركية نحن أيها اللبنانيون نطالب بحكومة هي أمن قومي لبناني وليست أمن قومي أمريكي.”

وأمر الرئيس الأمريكي جورج بوش يوم الخميس بتجميد الأصول الأمريكية لأي شخص ترى واشنطن انه يقوض حكومة فؤاد السنيورة رئيس وزراء لبنان. ولم يتم تحديد أسماء الذين استهدفهم هذا الإجراء.

وفرضت أيضا الولايات المتحدة التي تعتبر حزب الله “منظمة إرهابية” حظرا على سفر المسؤولين السوريين والساسة اللبنانيين الذين تتهمهم واشنطن بإثارة عدم الاستقرار في لبنان إلى أمريكا.