يتجه مجلس الأمن الدولي نحو الموافقة على قرار أميركي بريطاني لتوسيع دور الأمم المتحدة في العراق، بعد أن ألمحت روسيا إلى موافقتها على مسودة المشروع.

وتدعو المسودة التي وزعت على أعضاء المجلس الدولي الخمسة عشر إلى تطوير كبير لنطاق عمل بعثة الأمم المتحدة ل”مساعدة العراق” (يونامي) يقترن مع تمديد تفويضها لعام آخر.

كما أنها تقول إنه ينبغي ليونامي في المستقبل أن “تقدم المشورة والدعم والمساعدة للعراقيين” بخصوص إقامة حوار وطني شامل ومصالحة سياسية ومراجعة الدستور وتنظيم إجراء إحصاء للسكان.

ومنذ تشكيلها قبل حوالي أربع سنوات، ركزت يونامي بشكل رئيس على المساعدة في إجراء الانتخابات ومراقبة حقوق الإنسان.

وتأتي مناقشات مجلس الأمن، في وقت تحث فيه واشنطن ولندن بغداد على تحمل المزيد من المسؤولية للسماح بانسحاب القوات الأميركية والبريطانية من العراق.