استشهد خمسة فلسطينيين يوم أمس الخميس في سلسلة عمليات عسكرية نفذها الجيش الإسرائيلي في قطاع غزة، فيما استشهد سادس برصاص الجنود الإسرائيليين بعد هجومه على حاجز عسكري في الضفة الغربية.

وأكد الجيش الإسرائيلي أن الطيران نفذ غارة على عناصر في الجهاد الإسلامي “شاركوا” في هجمات ضد الإسرائيليين. وكان قيادي في حماس استشهد قبل الظهر برصاص إسرائيلي.

وذكرت كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة حماس، في بيان أن الشهيد هو أحد قادتها الميدانيين واستشهد بقذيفة مدفعية خلال اشتباكات بين مقومين وبين الجيش الصهيوني.

وكانت قوة من الجيش الصهيوني مدعومة بـ 12 دبابة ومدرعة وبرفقة جرافتين عسكريتين على الأقل توغلت في منطقة الفخاري قرب معبر صوفا الخاص بمواد الإسمنت في شمال شرق رفح. واعتقل الجنود الصهاينة ثلاثة فلسطينيين على الأقل خلال مداهمة منازل عدة في المنطقة القريبة من الحدود بين ما يسمى “إسرائيل” وقطاع غزة.

وقد قامت الجرافات الإسرائيلية بأعمال تجريف طالت مساحات من الأراضي خصوصا منها المزروعة بأشجار الزيتون.