أكد وزير الخارجية التركي عبد الله غول أن ترشيحه لرئاسة بلاده لا زال قائما في البرلمان القادم الذي سيتشكل عقب الانتخابات النيابية المقررة في 22 يوليو الجاري.

وقال غول في تصريح له: إنه سيتخذ قراره النهائي بهذا الصدد على ضوء نتائج الانتخابات ..رافضا اقتراح المعارضة في البرلمان التركي بزعامة دنيز بايقال الذي يتضمن انتخاب رئيس تركيا القادم من خارج البرلمان.

وكان سياسيون أتراك اعتبروا أن تصريحات أدلى بها أردوغان في وقت سابق كانت بمثابة «إعلان ضمني» بسحب غل من السباق الرئاسي.

من جانبه أعلن زعيم حزب الحركة القومية في تركيا أن أول مهمة للبرلمان القادم ستكون اختيار رئيس الجمهورية ثم منح الحكومة الجديدة تخويلا برلمانيا لاتخاذ قرار بشن عملية عسكرية خارج الحدود التركية لاستئصال جذور منظمة حزب العمال الكردستاني الانفصالية المتمركزة في شمال العراق .