جماعة العدل والإحسان

الدائـرة السيـاسية

إقليم مـراكـش

لجنة الإعلام

عقدت ـ بتوفيق من الله تعالى ـ الكتابة الإقليمية لإقليم مراكش يوم الأحد22 جمادى الثانية 1428هـ الموافق لـ 8 يوليوز2007م مجلسها الإقليمي في دورته العادية لتقييم الأداء السنوي لأجهزة الدائرة السياسية على مستوى الإقليم.

في البداية تم التذكير بما مَـن به الحق سبحانه على الجماعة من تثبيت للصف الداخلي وتماسك وصمود أمام حملات التضييق التي يشنها المخزن على الجماعة، ثم تدارس قضايا المرحلة: الاستحقاقات المقبلة، التراجع الخطير في حقوق الإنسان، التضييق على حرية الصحافة،.. كما ندد المجلس بما يستهدف مدينة مراكش من عمليات تهجير لسكان المدينة القديمة في تمكين واضح للسياحة الجنسية، وحملات تفويت الأراضي العمومية لكبار مسؤولي الدولة.

أما على المستوى الداخلي، فقد سجل المجلس ارتياحه لأداء الأجهزة الإقليمية للدائرة السياسية، يفسره تنامي التعاطف الشعبي مع خطاب ومواقف الجماعة، داعيا في ذات الوقت لتكثيف الجهود من أجل تطوير الأداء من خلال الأوراش التي فتحتها الجماعة انسجاما مع متطلبات المرحلة.

وختم المجلس بالتذكير أن العدل والإحسان جماعة توبة ودعوة، وأن توفيق الله تعالى ونصره يقتضي دوام الاستقامة والتضرع له سبحانه.