لا يزال منزل الأمير السعودي بندر بن سلطان بن عبد العزيز في مدينة أسبن بولاية كولورادو مطروحاً للبيع بعدما حمل صفة أغلي منزل للبيع في تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية.

وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية، (بي بي سي)، أن مزرعة هالا التي يملكها الأمير بندر سعّرت بمبلغ 135 مليون دولار أمريكي، ما جعله أغلي سعر يعرض لبيع منزل عائلي في الولايات المتحدة الأمريكية.

وأشارت (بي بي سي) إلي أن المنزل المؤلف من 15 غرفة نوم و16 غرفة حمام تبلغ مساحته 56 ألف قدم مربعة (حوالي 5200 متر مربع) وهو أكبر من البيت الأبيض في العاصمة الأمريكية واشنطن.

ويتضمن المنزل صالون تزيين خاص وبركة سباحة داخلية وغرفة بخار وصالة رياضة وإسطبلات خيول مدفأة.

كما توجد في العقار محطة تكرير مياه خاصة ومواقف سيارات تتضمن محطات تزويد بالوقود ومغسل ومنشآت حماية أمنية متطورة.ويقع المنزل في منطقة تزلج راقية يؤمها المشاهير.

وكان الأمير بندر اشتري المنزل عندما كان سفيراً لبلاده في الولايات المتحدة، المنصب الذي شغله لأكثر من 22 عاماً، لكنه أصبح اليوم أميناً عاماً لمجلس الأمن القومي في المملكة العربية السعودية ويمضي وقتاً أقل في أمريكا.