أعلنت روسيا عن طريق وزير خارجيتها أنها لن تؤيد فرض عقوبات جديدة على إيران إلا إذا أعلنت الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة، استنفاذها جميع الجهود المبذولة لاستيضاح طبيعة البرنامج الإيراني النووي.

ونقلت الوكالة “إنترفاكس” عن وزير الخارجية لافروف قوله: “لن تتم الموافقة على أي قرار في مجلس الأمن إلا بعد أن يقرر المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية استنفاذ حل بعض القضايا العالقة”.

وكما هو معلوم فإن الولايات المتحدة بدأت في الآونة الأخيرة مع كل من بريطانيا وفرنسا وألمانيا وروسيا والصين مناقشة فرض مجموعة جديدة من العقوبات الدولية على إيران بسبب “تحديها لمطالب المجتمع الدولي بوقف تخصيب اليورانيوم”.