من عجائب إبداع المخزن في تعامله الشاذ مع ملف جماعة العدل والإحسان الطاهرة؛ إقدامه على محاكمة 12 امرأة ببن جرير يوم الأربعاء 13 يونيو 2007 بعدما اعتقلت السلطات المحلية 15 أختا من جماعة العدل والإحسان من داخل مجلس النصيحة بمدينة بن جرير يوم الأحد 3/6/2007 ،حيث قرر وكيل الملك متابعة 12 منهن وصاحب البيت لسبب واحد:أن مجالس النصيحة التي يذكر فيها اسم الله ويحفظ فيها القرآن الكريم جرم في عرف المخزن وأعوانه.

تم تأجيل الجلسة الغريبة العجيبة إلى يوم الأربعاء المقبل 13 يونيو 2007.

نأمل أن ترتفع أصوات الحقوقيين والمجتمع المدني بجمعياته النسائية للدفاع عن نساء المغرب بما فيهن نساء العدل والإحسان.