أعلن جيش الاحتلال الأمريكي مقتل أربعة من جنوده في حوادث متفرقة في العراق، مما يرفع حصيلة الخسائر البشرية الأمريكية خلال شهر يونيو الجاري إلى 20 قتيلا.

ونقلت وكالة الأنباء العراقية “واع” عن بيان لجيش الاحتلال الأمريكي قوله “إن جنديين أمريكيين لقيا حتفهما أثناء مشاركتهما بمهام قتالية في محافظة ديالي أحدهما من القوة متعددة الجنسيات قتل فى معركة بالرصاص يوم الثلاثاء الماضي والآخر من قوات الصاعقة توفي متأثرا بإصابته نتيجة انفجار في وقت مبكر الأربعاء”.

وأوضح البيان “أن جنديا آخر من أفراد قوة بغداد متعددة الجنسيات لقي مصرعه الأربعاء اثر انفجار عبوة ناسفة زرعت على جانب الطريق أثناء مرور دورية أمريكية في أحد الأحياء شرقي بغداد فيما أسفر انفجار عبوة ناسفة استهدف مركبة عسكرية أمريكية قرب بيجي غربي مدينة كركوك عن مقتل جندي أمريكي رابع من القوة 013 “.

وبمقتل الجنود الأربعة يرتفع عدد قتلى القوات الأمريكية منذ بدء الحرب على العراق قبل ما يزيد على أربع سنوات، أكثر من 3500 قتيلاً .

تزامن الإعلان عن مقتل الجنود الأمريكيين مع وصول كتيبة إضافية وهي الخامسة، إلى بغداد، على أن تبدأ عملها في غضون أسبوع، وفق ما أعلن المتحدث باسم القوات الأمريكية المحتلة “بيري ويغنيز”.