أعربت الأوساط الدولية عن ترحيبها باعتقال الجنرال الصربي “زرافكو توليمير” المتهم بارتكاب جرائم حرب في البوسنة، حيث ألقي القبض عليه وأودع السجن التابع لمحكمة جرائم الحرب في لاهاي تمهيداً لمحاكمته في المحكمة الدولية لجرائم الحرب الخاصة بصربيا.

وكانت مصادر أمنية صربية أعلنت أنه تم بعد ظهر الخميس الماضي اعتقال الجنرال السابق بصرب البوسنة “زدرافكو توليمير” المتهم بالإبادة الجماعية من جانب محكمة جرائم الحرب التابعة للأمم المتحدة في لاهاى.

ويعتبر اعتقال توليمير وتسليمه محطة مهمة في محاكمة مجرمي الحرب في البلقان، بعدما تعثر اعتقال شخصيات صربية معروفة بتورطها بجرائم الحرب.

ومن المتوقع أن يمثل توليمير الاثنين القادم لأول مرة أمام محكمة لاهاي لعرض قائمة الاتهامات عليه، ويذكر أن “توليمير” كان اليد اليمنى لقائد قوات صرب البوسنة سابقا الجنرال “راتكو ملاديتش”.