جماعة العدل والإحسان

الهيئة المغربية للدفاع عن قضايا الأمة

الدار البيضاء

في 23-5-2007

“القدس 40 عامًا تحت الاحتلال…فلنشعل قناديل صمودها”

انطلاقا من مبادئنا وقناعاتنا المستقاة من القرآن الكريم والسنة المشرفة الحاثين على نصرة المستضعفين والتهمم بقضايا المسلمين، وغيرة على حرمات الله ومقدسات المسلمين، واستجابة لنداء “مؤسسة القدس الدولية” ، نعلن انخراطنا بكل ما هو متاح لنا من إمكانات في الحملة الدولية التي شعارها “القدس 40 عامًا تحت الاحتلال…فلنشعل قناديل صمودها” التي ستنظم ما بين الخميس 7/6/2007 والسبت 23/6/2007 بمناسبة مرور أربعين عامًا على احتلال القدس التي ظلت وستظل صامدة أمام حملات التهويد وتخريب المقدسات فيها.

ونهيب في نفس الآن بكل الجمعيات والأحزاب، والهيئات النقابية والحقوقية والثقافية، والمؤسسات الإعلامية وعموم الصحافيين… إلى الانخراط في هاته الحملة التي هدفها ” ترسيخ حقيقة مرور 40 عامًا على القدس والأقصى تحت الاحتلال، وتوضيح معاناة المسجد والمدينة تحته، وفتح آفاق التأثير أمام المتلقي ليعمل على نصرة القدس”. وبالتالي فإننا ندعو كل مكونات الشعب المغربي أفرادا ومؤسسات أن يجعلوا من هذا الاحتفال بصمود القدس والأقصى محطة أخرى للتميز المغربي في دعم قضايا الأمة.

وإنها لعقبة واقتحام حتى النصر