لليوم الخامس علي التوالي تواصل طائرات الاحتلال الصهيوني غاراتها الجوية على قطاع غزة، حيث ارتفع إجمالي عدد الشهداء اليوم السبت إلى 22 فلسطينيًا منذ بدء القصف الإسرائيلي للقطاع يوم الثلاثاء الماضي.

وفي أحدث اعتداءات لجيش الاحتلال علي غزة، قال سكان محليون إن طائرة إسرائيلية فتحت النيران على عناصر من المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة اليوم السبت مما أسفر عن سقوط شهيدين على الأقل وإصابة أربعة آخريين بحسب مصادر طبية.

وفي وقت سابق قالت مصادر أمنية فلسطينية إن الغارات الإسرائيلية تواصلت على القطاع اليوم، مشيرة إلى أن طائرات “إف 16” إسرائيلية أسقطت الليلة الماضية قنبلة على مصنع للحديد بغزة، وهو ما أدى إلى تدميره بالكامل وتطاير الحديد إلى المنازل المجاورة.

وخلال اليومين الماضيين استشهد 11 فلسطينيًا من بينهم نشطاء بحركة المقاومة الإسلامية (حماس) في سلسلة غارات جوية شنتها إسرائيل على قطاع غزة يومي الخميس والجمعة.

وبحسب مصادر طبية فلسطينية فإن 22 شهيدا قضوا جراء القصف الإسرائيلي منذ بدايته الثلاثاء الماضي.

في المقابل طلب الرئيس الفلسطيني محمود عباس من وزيرة الخارجية الأميركية كونداليزا رايس في اتصال هاتفي التدخل لوقف التصعيد العسكري الإسرائيلي على غزة، بحسب وكالة الأنباء الفلسطينية.

أما رئيس الحكومة الفلسطينية إسماعيل هنية فطالب الشعب الفلسطيني بتوحيد الصفوف في مواجهة العدوان الإسرائيلي المتواصل، داعيا إلى وضع المعارك الداخلية جانبا.