جماعة العدل والإحسان

أسفي

بيـــــــــــــان

حول الوقفة التضامنية مع الأخت حياة بوعيدة

على إثر الجريمة النكراء التي تعرضت لها الأخت حياة بوعيدة يوم الأحد 11 ربيع الثاني 1428 الموافق ل29 أبريل 2007على يد عناصر من المخابرات (DST)، نظمت جماعة العدل والإحسان بأسفي وقفة تضامنية بعد صلاة العصر من يوم الأحد 18 ربيع الثاني 1428، الموافق لـ 06 ماي 2007 أمام بيت الأخت حياة بوعيدة بحي كاوكي، عرفت مشاركة واسعة ندد خلالها الحاضرون بالجريمة التي ارتكبتها عناصر(DST) ورددوا شعارات تضامنية مع الأخت حياة عكست الغضب الكبير الذي خلفته هذه الجريمة في نفوس سكان مدينة أسفي.

وإذ نقف هذه الوقفة التنديدية بأساليب المخزن الهمجية، فإننا:

– نجدد التأكيد على تضامننا المطلق مع الأخت حياة وأسرتها:

– نعتبر جهاز المخابرات الجهة المسؤولة عن هذه الجريمة

– ندعو السلطات المحلية والوطنية إلى تحمل مسؤوليتها والكشف عن حقيقة الجناة

– نحيي المنابر الإعلامية التي رفضت الصمت و فضحت حقيقة مغرب الحداثة والديمقراطية

– نشكر كل الذين ساهموا في هذه الوقفة التضامنية

“وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون”

و حرر بأسفي يوم الأحد 18 ربيع الثاني 1428 الموافق ل 06 ماي 2007