صرح مصدر مسؤول في وزارة الداخلية السعودية أمس الجمعة، إحباط أكبر مخطط “إرهابي” يستهدف البلاد، وذلك بعد ضبط سبعة خلايا يبلغ عدد أفرادها 172 إرهابيا من السعودية وخارجها، كانوا يخططون لشن هجمات على منشآت نفطية وقواعد عسكرية واستهداف شخصيات عامة.

وقال المسئول في بيان نقلته وكالة الأنباء السعودية “واس”: “إن قوات الأمن السعودية تمكنت من رصد ومتابعة العديد من التحركات المشبوهة… وإنه من خلال المتابعة الأمنية التي استهدفت هذه التحركات، تم رصد عدد من الخلايا ارتبط البعض منها بعناصر خارجية عملت على إقامة المعسكرات في الخارج لتدريب الملتحقين بها على الأعمال التخريبية واستخدام الأسلحة والمتفجرات وإعادتهم بعد ذلك لتنفيذ أعمال إرهابية داخل السعودية”.

وتابع المسئول أنه تم القبض على خلايا متفرقة كانت على وشك الانطلاق يبلغ تعداد عناصرها الإجمالي 172 من السعوديين وغير السعوديين.

وأوضح انه من خلال كشف هذه الخلايا والقبض على عناصرها تم ضبط أسلحة متنوعة ومتعددة وأموال بلغت أكثر من عشرين مليون ريال (5.33 مليون دولار)، ووثائق ووسائل اتصال وأجهزة حواسيب ووسائط إلكترونية.