مثل يوم الخميس 12/04/ 2007أمام المحكمة الابتدائية بالخميسات 36 عضوا من جماعة العدل والإحسان متابعين بتهمة الانتماء إلى جماعة غير قانونية وعقد تجمع بدون ترخيص.

وقد عرفت هذه الجلسة رفض القاضي ملتمس هيئة الدفاع بتأجيل الجلسة لمدة أسبوع، بعد أن أدلت هذه الأخيرة بشهادة طبية تثبت مرض أحد المتابعين، حيث اعتبر أن الملف جاهز ومستوف للشروط القانونية!!!!.

وبعد التحقق من هوية الإخوة واستجوابهم حول التهم المنسوبة إليهم، قرر القاضي تأجيل المحاكمة إلى جلسة يوم 17/05/2007