الإتحاد الوطني لطلبة المغرب

فصيل طلبة العدل والإحسان

فرعا ظهر المهراز، سايس

فاس

نشرة اليوم التضامني مع الأخ عمر محب

نظم فصيل طلبة العدل والإحسان بجامعة فاس-ظهر المهراز، سايس يوما تضامنيا مع الأخ المعتقل عمر محب تحت شعار: “لا للاعتقال السياسي” وذلك يوم الخميس 12 أبريل 2007 برحاب كلية الحقوق، في جو من الإستياء الكبير من الإعتقال الظالم الذي يتعرض له أخونا عمر محب عجل الله بإطلاق سراحه.

هكذا عرف هذا اليوم فضلا عن توضيح السياق الذي جاء فيه هذا الإعتقال عبر حلقيتين مركزيتين في الصباح، مهرجانا تضامنيا خلال فترة المساء توزعت فقرات برنامجه بين الصوت الملتزم وكلمة اللجنة الحقوقية لجماعة العدل والإحسان بفاس ومسرحية ناقدة للوضع الحقوقي بالمغرب هذا بالإضافة إلى تظاهرة حاشدة عبر فيها طلبة جامعة محمد بن عبد الله عن تضامنهم اللامشروط مع الأخ عمر محب و مطالبتهم بإطلاق سراحه فورا.

وكعادتها الإدارة لم تترك الفرصة تمر دون التعبير عن طبيعتها في منع الأنشطة التي لا تغرد مع السرب. حيث قامت بمحاولات متكررة فاشلة للحيلولة دون تنظيم المهرجان التضامني سواءعن طريق قطع التيار الكهربائي أو القيام بإغلاق المدرج المحتضن للنشاط، هذه المحاولات قابلتها استماتة قوية من طرف الطلاب الذين عبروا عن استهجانهم لمثل هذه الأساليب القديمة في التعاطي مع القوى الصادقة في هذا البلد.