جماعة العدل والإحسان

فجيج

بلاغ

في سابقة هي الأولى من نوعها أقدم المخزن بكل أنواعه وأشكاله عشية الجمعة 17 ربيع الأول 1428هـ الموافق ل06 أبريل 2007 م على منع حفل إحياء ذكرى مولد خير البرية صلى الله عليه وسلم، الذي اعتادت جماعة العدل والإحسان بفجيج إقامته كل سنة، حيث ابتدأت هذه المهزلة

بتهديد صاحب البيت الذي كان من المقرر أن يقام فيه الحفل وابنه واستدعاؤه إلى الباشوية ومركز الشرطة، ثم تلا هذا محاولة اقتياد صاحب البيت بالقوة ثم تطويق المنزل بجميع أنواع القوات وترهيب الأطفال والنساء ليتم في الأخير سد جميع المنافذ المؤدية إلى مكان الحفل ومنع سكان الحي من دخول منازلهم وسط استنكار الحاضرين لهذه التصرفات اللامسؤولة واللاقانونية، وعند الاستفسار عن سبب هذه التصرفات أجاب الباشا أنه ينفذ التعليمات وأن الأمر صادر عن النيابة العامة.

وعليه فإننا في جماعة العدل والاحسان بفجيج نستنكر وندين بقوة هذا الخرق السافر للقانون ولحقوق الانسان والحريات العامة ولعدم احترام حرمات المساكن وكرامة الانسان.

هكذا يعبر المخزن على كون المغرب دولة إسلامية تتبع هدي نبينا محمدا صلى الله عليه وسلم وتعظم ذكرى مولده صلى الله عليه وسلم !!

“ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين” صدق الله العظيم .