قصفت طائرات العدو الصهيوني صباح اليوم السبت شمال غزة، وحاولت دبابات التوغل في القطاع، فيما اشتبكت القوات الإسرائيلية مع عناصر المقاومة؛ وهو ما أسفر عن استشهاد ناشط واحد على الأقل.

وأوضح شهود عيان أن ناشطًا في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين استشهد في تبادل لإطلاق النار مع قوات الاحتلال قرب مخيم جباليا بشمال قطاع غزة، وأن مروحيات “إسرائيلية” أطلقت صاروخين على الأقل على مواقع المقاومين، في الوقت الذي كانت دبابات إسرائيلية تتوغل في المنطقة.

وتعقيبا على الحادث أعلنت حركة الجهاد الإسلامي أن ناشطيها وأعضاء جماعة أخرى كانوا يقومون بعملية قرب السياج الحدودي عندما وقع تبادل إطلاق النار.

وكانت القوات الصهيونية أطلقت النار يوم الأربعاء الماضي على ثلاثة مقاومين فقتلت أحدهم وجرحت واحدًا على الأقل عندما حاولوا زرع شحنة ناسفة قرب السياج الحدودي بغزة.