أعلن مصدر إيراني رسمي لوكالة فرانس برس أن الرئيس محمود احمدي نجاد لن يتمكن من التوجه إلي نيويورك للمشاركة في اجتماع مجلس الأمن حول الملف النــــووي الإيراني بســبب التأخير المتعمد من جانب الولايات المتحدة في منحه تأشيرة الدخول.

وقال هذا المصدر الذي طلب عدم كشف هويته أن سفر الرئيس احمدي نجاد بات مستحيلا بسبب التأخير في منح تأشيرة الدخول من جانب الولايات المتحدة .

وأضاف بسبب هذا التأخير، لا يمكن إيصال التأشيرة إلي طهران في الموعد المطلوب، وعليه بات سفر الرئيس عمليا مستحيلا