طالع أيضا  فيما أخبر الله تعالى به في كتابه العزيز من عظيم قدرالنبي صلى الله عليه وسلم و شريف منزلته و حظوة رتبته