أعلن جيش الاحتلال الأميركي في العراق عن مقتل تسعة من جنوده وجرح أربعة آخرين في هجومين منفصلين وقعا الثلاثاء 6 مارس 2007 بعبوات ناسفة استهدفت دورياتهم شمال بغداد.

وقال الجيش في بيان له أن “ستة جنود أميركيين من قوات البرق (لايتنينغ) قتلوا وجرح ثلاثة آخرون في انفجار استهدف آليتهم أثناء مرورها في محافظة صلاح الدين اليوم الثلاثاء”.

وفي بيان آخر قال الجيش أن “ثلاثة من جنوده قتلوا وأصيب آخر في انفجار عبوة ناسفة عند مرور آليتهم في محافظة ديالى (60 كلم شمال شرق بغداد)”. وذكر البيان أن “الجنود القتلى في الانفجارين تابعين للقيادة العسكرية نفسها ومقرها مدينة تكريت”.

وبمقتل هؤلاء الجنود يرتفع إلى 3179 عدد العسكريين والعاملين مع الجيش الأميركي الذين قتلوا منذ الغزو الأميركي البريطاني للعراق في آذار/مارس 2003 حسب حصيلة أعدتها وكالة “فرانس برس” استنادا إلى أرقام وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون)، في حين تقول المقاومة العراقية أن العدد يتجاوز هذا الرقم بكثير.

عن وكالة فرنس برس بتصرف.