أجلت محكمة الاستئناف بسطات يوم الخميس 22 فبراير 2007 للمرة الثانية النظر في الملفات الثلاث التي يتابع فيها أعضاء من جماعة العدل والإحسان بالمدينة إلى غاية 19 أبريل 2007.

وللتذكير فالملف الأول يتابع فيه كل من ذ. محمد حسني وذ. نجم الدين عبد الغني وذ. حسن سكويلي وذ. عثمان غفاري والسيد رضوان هريم، وذلك على إثر الأبواب المفتوحة التي نظمتها الجماعة في السنة الماضية.

أما الملف الثاني فيتعلق بالأستاذ ميلودي مفتدي ويتابع على إثر انعقاد مجلس النصيحة في بيته، في حين يتابع السيد العربي العرضاوي في الملف الثالث على إثر انعقاد مجلس أخوات الآخرة في بيته.

كما تجدر الإشارة أن المحكمة الابتدائية كانت قد حكمت بألفي درهم غرامة على كل عضو من هؤلاء الإخوة.