تجتمع اللجنة الرباعية حول الشرق الأوسط يومه الأربعاء في برلين لتحديد موقفها وكيفية تعاملها مع حكومة الوحدة الوطنية بين حركتي حماس وفتح .

وستحاول وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس حث شركائها في اللجنة الرباعية حول الشرق الأوسط على عدم الاعتراف بحكومة الوحدة الوطنية في حال لم تلتزم حماس بشروط المجتمع الدولي.

وقال مسؤول أميركي كبير إن رايس ستطلب في موازاة ذلك من الدول الأوروبية تقديم دعم أكبر لتقوية موقع عباس في مواجهة حركة حماس.

من جهته أطلق محمود عباس حملة دبلوماسية في أوروبا مدافعا عن مشروع تشكيل حكومة الوحدة الوطنية.

وفرضت اللجنة الرباعية (روسيا والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة والأمم المتحدة) مقاطعة على حكومة حماس بعد فوزها في الانتخابات التشريعية التي جرت في كانون الثاني/يناير 2006.