لقي أربعون شخصا مصرعهم، وأصيب عشرات آخرون بجروح في الانفجار الضخم الذي وقع ظهر الإثنين 12 فبراير 2007 في سوق الشورجة، أكبر مركز تجاري في قلب العاصمة العراقية بغداد.

وقال التلفزيون العراقي الرسمي إن الانفجار ناجم عن عبوتين ناسفتين، وأفاد شهود عيان أنه أحدث دويا كبيرا في العاصمة، كما نجم عنه سحابة دخان كثيفة، وأعقب هذا الانفجار تفجيران آخران أقل عنفا في منطقتين بوسط بغداد.

ووقعت هذه الانفجارات بينما كان العراقيون يتوقفون عن العمل لعدة دقائق، حدادا على ضحايا تفجيري مرقدي الإمامين الهادي والعسكري في سامراء العام الماضي، ووفقا للتقويم الهجري يحيي شيعة العراق اليوم هذه المناسبة.

وفي تطور آخر أعلن الجيش الأميركي في العراق أن أحد جنوده قتل وجرح آخر في تبادل لإطلاق النار مع مسلحين في بغداد.