أعلن رئيس السلطة الوطنية محمود عباس أنه سيكلف هنية رسميا بتشكيل حكومة الوحدة الوطنية الخميس المقبل، بعد استقالة الحكومة الحالية.

وقال رئيس السلطة في ختام محادثات مع الرئيس المصري حسني مبارك بالقاهرة “حسب الدستور سيستقيل هنية وسأكلفه مباشرة ورسميا خلال لقاء في 15 فبراير/شباط في مدينة غزة” بتشكيل حكومة الوحدة.

وأعلن مكتب رئيس الوزراء الفلسطيني إسماعيل هنية أن الأخير سيعود اليوم إلى غزة عن طريق معبر رفح، وأنه سيوجه خطابا إلى الشعب الفلسطيني.

وتوصلت حركتي فتح وحماس الخميس الماضي بمكة المكرمة إلى اتفاق برعاية السعودية يقضي بتشكيل حكومة وحدة وطنية برئاسة هنية، على أن يعين الرئيس الفلسطيني نائبا لرئيس الوزراء من فتح.

ومن المتوقع أن تجتمع الحكومة، خلال الأيام القليلة المقبلة، وتضع استقالتها بيد هنية الذي سيعلن تحويل الحكومة الحالية إلى حكومة تسيير أعمال لحين تشكيل الحكومة المقبلة.