بسم الله الرحمن الرحيم

وصلى الله وسلم وبارك على سيدنا محمد وآله وإخوانه وحزبهجماعة العدل والإحسان

الهيئة المغربية للدفاع عن قضايا الأمة

استنكار قمع المتظاهرين لأجل الأقصى

استجابة لاستصراخ الأقصى الشريف ولنداء عدد من الهيئات والشخصيات من مختلف البلاد الإسلامية، وجهت الهيئة المغربية للدفاع عن قضايا الأمة التابعة لجماعة العدل والإحسان نداء لكل المغاربة ليقفوا بعد صلاة الجمعة معلنين احتجاجهم على ما تتعرض له البقاع الطاهرة في أرض الإسراء. فكانت التلبية واسعة من المغاربة الشرفاء كما هو معهود فيهم في مثل هذه المناسبات، وعمت الوقفات جل المدن أبرزها الرباط وتمارة والدار البيضاء ووجدة وبركان.

لكن سلطات المغرب الأقصى كان تصرفها أقسى، كما هو معهود عليها، حيث سخرت قواتها لقمع المتظاهرين في مدينتي وجدة وبركان شرق المغرب، معتدية عليهم بكل أصناف الهمجية المخزنية من ضرب ورفس وسب مساوية في ذلك بين الكبير والصغير والمرأة.

وبهذه المناسبة الأليمة وأمام هذا التصرف الأرعن تعلن الهئية المغربية للدفاع عن قضايا الأمة ما يلي:

1/ استنكارها الشديد لقمع حرية التظاهر خاصة وأن المناسبة مناسبة هبة كل المسلمين. أما السلطة المغربية فلا ندري لحساب من كانت هبتها هذه.

2/ إن ما جرى في كل من وجدة وبركان يكشف مرة أخرى عن حرص السلطات المغربية على اللعب على الحبلين، حيث تدغدغ مشاعر المغاربة ببياناتها الباردة وفي نفس الوقت ترضي الصهاينة بدغدغتها لرؤوس المغاربة بهراواتها الساخنة.

3/ تدعو كل الهيئات الحقوقية والمدنية والسياسية الشريفة لعدم السكوت عن هذه الفعلة الشنعية.

الهيئة المغربية للدفاع عن قضايا الأمة

المنسق العام: عبد الصمد فتحي

الهاتف: 061144124

الرباط 22 محرم 1428 الموافق ل11 فبراير 2007