بسم الله الرحمن الرحيم

وصلى الله وسلم على سيدنا محمد وعلى أله وصحبه وإخوانهجماعة العدل والإحسان

وادي زمبلاغ

أقدمت السلطة المحلية بوادي زم ممثلة في شخص باشا المدينة على منع رباط لذكر الله بهذه المدينة وذلك مساء يوم الجمعة 06/محرم 1428 الموافق 26/01/2007 وللتذكير فإن الجماعة دأبت على تنظيم هذه المحطات التربوية في كل مدن وقرى المغرب حيث يعكف الإخوان على قراءة القرآن وذكر الله استمطارا لرحمات المولى عز وجل

وقد أصر باش المدينة على فض اللقاء الذي يعتبره اجتماعا غير مرخص رغم أن جل المحاكم المغربية قضت بقانونية اجتماعات جماعة العدل والإحسان وقد تطور الأمر إلى استدعاء صاحب البيت الأخ عبد المنعم المنتصر من طرف الشرطة ليستنطق ويحرر له محضر في الموضوع وذلك يوم الخميس 01/02/2007، كما تم استدعاء الدكتور إبراهيم دازين يوم الإثنين 05 فبراير 2007.

وبهده المناسبة فإننا في جماعة العدل والإحسان بوادي زم نعلن للرأي العام المحلي والوطني ما يلي:

1- إدانتنا لهذه التصرفات المخزنية المستفزة وغير المسؤولة.

2- تشبتنا بقا نونية اجتماعتنا وشرعيتها.

3- عزمنا على مواصلة عملنا الدعوي التربوي الهادئ رغم كل هذه الاستفزازات والمضايقات غير المبررة .

4- دعوتنا للمسؤولين بهذه المدينة للتعقل ومراجعة تصرفاتهم والعودة إلى أرشيفاتهم الشاهدة على أن جماعة العدل والإحسان موجودة بمدينة وادي زم منذ أكثر من ربع قرن.

(ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين) صدق الله العظيم.

حرر بوادي زم في: 07 محرم 1428 الموافيق لـ27 يناير 2007