خصص أعضاء جماعة العدل والإحسان استقبالا بهيجا على شرف رجوع الأستاذ عمر أمكاسو عضو مجلس إرشاد الجماعة ونائب الأمين العام للدائرة السياسية رفقة حرمه من رحلة الحج للديار المقدسة يوم الأحد 28 يناير 2007، حيث كان في استقباله بمطار المسيرة بأكادير ثلة من الإخوة والأخوات أعضاء الجماعة المباركة بالمنطقة في مقدمتهم الأستاذ عبد الهادي بلخيلية عضو مجلس إرشاد الجماعة.

وقد عبر المستقبلون عن المحبة العميقة التي تربطهم بالأستاذ والتقدير الكبير الذي يكنونه له. وهي مشاعر ترجمها الاستقبال الذي أقيم مساء نفس اليوم ببيت الأستاذ أمكاسو بمدينة أولاد تايمة، والذي تخللته فقرات متنوعة عبرت كلها عن فرح المؤمن بنعم الله العظيمة خاصة حج بيت الله الحرام.

وتكررت نفس الصورة يوم الأربعاء فاتح فبراير 2007 حيث نظمت الأخوات حفلا بهيجا على شرف الزوجة الكريمة للأستاذ أمكاسو.

وكان الحفلان اللذان حضرهما عدد من مسؤولي الجماعة وأعضائها وعدد من المتعاطفين معها بالمدينة، مناسبة لتجديد العهد والتأكيد على مواصلة مهمة الدعوة إلى الله عزوجل بما تقتضيه من وضوح في المنهج وثبات على المبادئ.