خلال ندوة صحافية بأديس أبابا أكد الأمين العام للأمم المتحدة “بان كي مون” الثلاثاء 30 يناير 2007، أن مخطط بيكر “”لم يسفر عن مسلسل فعال”” لتسوية قضية الصحراء.

وأوضح الأمين العام، أن هذا المخطط الذي أشرف على تفاصيله الممثل الشخصي السابق للأمين العام للأمم المتحدة جيمس بيكرمنذ سنة 2003 لم يحقق أي تقدم “”بسبب تباين الآراء بين الأطراف المعنية””.

وقال “كي مون”: “”آمل أن يتم حل المشكل عن طريق الحوار بين الأطراف المعنية””، كما “”آمل أن تشرع الأطراف المعنية في مباحثات من أجل حل سلمي”” لقضية الصحراء.