على إثر منع السيد بلاري محمد من حقه في تجديد رخصة الثقة بسبب انتمائه لجماعة العدل والإحسان، أصدر فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع تازة مراسلة تستنكر فيها المنع وتدعو من خلالها الجهات المعنية للتدخل من أجل منع هذا التعسف غير المبرر والمخالف لكل الشرائع.

وهذه نص المراسلة:

رفض تجديد رخصة الثقة الخاصة بالسيد بلاري محمد

24/1/2007

الى السيد :

وزير الداخلية  الرباط

عامل اقليم تازة – تازة

تحية احترام وتقدير وبعد،

إن السيد بلاري محمد الحامل لبطاقة التعريف الوطنية 119435ز الساكن بالقدس 1 رقم 110 مجموعة 8 تازة، متزوج و أب لطفلين وله تحملات عائلية مهنته سائق طاكسي.

– أودع لدى مصالح عمالة إقليم تازة طلبا متعلقا بتجديد رخصة الثقة تحت رقم 11215 بتاريخ 5 يونيو 2006 .

– كما راسل السيد العامل برسالة مضمونة في نفس الموضوع مع إشعار باستلام عدد 556 بتاريخ 14 أكتوبر 2006 .

لكن مصالح هذه العمالة لم تجب على رسالة المعني بالأمر وبالتالي لم تكلف نفسها عناء تعليل القرار الإداري بل الأدهى من ذلك أن السيد الكاتب العام للعمالة علل هدا الرفض شفويا بانتماء هذا المواطن لجماعة العدل والإحسان وخيره بين الاستمرار في الانتماء لهذه الجماعة أو عدم الحصول على الرخصة و من أجل ما سبق نسجل أن هذا الرفض يتناقض والحق في الانتماء والحق في الشغل اللذان يضمنهما الدستور المغربي والعهود والمواثيق الدولية التي صادق المغرب عليها.

لذا نطلب منكم العمل على حل هذه القضية صيانة لحقوق المواطنين وكرامتهم.

والسلام.

الجمعية المغربية لحقوق الإنسان

فرع تازة