قررت المحكمة الابتدائية ببركان يوم الخميس 18 يناير 2007 إدخال محاكمة تسعة أعضاء من العدل والإحسان للمداولة وحدد يوم الخميس 25 يناير 2007 موعدا للنطق بالحكم.

يتابع الأعضاء التسعة، الذين آزرهم مجموعة من المحامون من هيئة بركان والدار البيضاء، بالتهمة العجيبة “عقد تجمعات عمومية بدون سابق تصريح” وشهدت المحاكمة حضور كبير لأعضاء العدل والإحسان وجموع المواطنين وعائلات المتابعين. وبعد انتهاء الجلسة وخروج الاخوان رفعت شعارات منها: حسبنا الله ونعم الوكيل/لا إله إلا الله محمد رسول الله عليها نحيا وعليها نموت…ثم الدعاء.

وتأتي هذه المتابعات بعد إقدام السلطات المخزنية بمدينة بركان يوم الخميس 15 يونيو 2006 على الساعة التاسعة والنصف ليلا بتطويق منزل كان يعقد فيه مجلس النصيحة واعتقال 136 عضوا من أعضاء الجماعة حيث اقـتيد الجميع إلى مخافر الشرطة ليتعرضوا للاستنطاق وليتم إطلاق سراحهم على الساعة الخامسة صباحا.

كما قررت النيابة العامة استئناف الحكم الصادر في حق ثلاثة أعضاء من العدل والإحسان، وتم تحديد موعد يوم الإثنين 12 فبراير 2007 بمحكمة الاستئناف بمدينة وجدة.

فحسبنا الله ونعم الوكيل.