بسم الله الرحمن الرحيمجماعة العدل والاحسان

البيضاء

بيان للرأي العام

حجزت ابتدائية البيضاء ملف السيد عبد اللطيف قديم، المتابع بتهمة “عقد تجمعات عمومية بدون ترخيص”، للمداولة لجلسة 29/01/2007 دون مناقشة الملف، وفي غياب المتابع الذي يعاني ـ رزقه الله تعالى شفاء عاجلا ـ من مرض منعه من حضور المحاكمة.

وقد أدلى الدفاع بشهادة طبية التمس من خلالها مهلة لحضور الأستاذ عبد اللطيف بعد شفائه، إلا أن المحكمة خرقت القانون خرقا سافرا، وحرمت الظنين من الإدلاء بأوجه دفاعه، وأعلنت عن ممنوع آخر يضاف لسلسلة الممنوعات في حق أعضاء جماعة العدل والإحسان، فتجاوز الأمر المنع من الاجتماع على ذكر الله، والحق في محاكمات علنية عادلة، إلى المنع من المرض، ولتضرب الشواهد الطبية والقوانين الجاري بها العمل عرض الحائط!!!

وإننا في جماعة العدل والاحسان بالبيضاء، إذ نستغرب مثل هذه التصرفات الخرقاء التي تؤكد أن أسلوب المخزن في تعامله مع معارضيه لم يتغير رغم كل الشعارات البراقة التي تبشر بمغرب الديمقراطية وحقوق الإنسان، نخبر الرأي العام بهذه الخروقات وهذا الشطط في استعمال السلطة ونؤكد ما يلي:

– تنديدنا بهذه التصرف اللامسؤول وغير القانوني في حق الأستاذ عبد اللطيف قديم.

– تشبثنا بحقنا في عقد الاجتماع لذكر الله وحفظ القرآن الكريم مستندين في ذلك على قانونية مجالسنا واجتماعاتنا، ومستمطرين بذلك رحمة الله تعالى ورضاه.

– رفضنا كل أشكال الحصار والتضييق التي تتعرض لها جماعتنا السائرة بإذن ربها في خطها اللاحب المبني على الرفق والرحمة رغم محاولات جرها الى أتون العنف والمجهول.

“وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون” صدق الله العظيم

البيضاء في 22 /01/2007